صدر عن جمعية “إعلاميون ضد العنف” البيان الآتي:

      التعليقات على صدر عن جمعية “إعلاميون ضد العنف” البيان الآتي: مغلقة
مسودة تلقائية

لا تستغرب جمعية "إعلاميون ضد العنف" تلويح أمين عام "حزب الله" حسن نصرالله بالعنف ضد وسائل الإعلام بدعوته الناس إلى التظاهر لإقفالها في حال لم تلتزم بالسقف الذي يضعه لها الحزب، وعدم استغرابها مرده إلى تاريخ هذا الحزب وطبيعته القائمة على التهديد.

وتستنكر الجمعية أشد الاستنكار ما صدر عن السيد نصرالله على هذا المستوى والذي يتعارض مع تاريخ لبنان ودستوره الذي ينص بوضوح على احترام الحريات على أنواعها وفي طليعتها حرية الرأي ودور وسائل الإعلام، وتذكِّر نصرالله بعشرات شهداء الصحافة الذين سقطوا دفاعا عن الكلمة الحرة، كما تذكِّره بعهد الوصاية الذي لم يتمكن من تدجين الإعلام، وتؤكد له ان محاولاته ستصطدم بتمسك الجسم الإعلامي مدعوما من اللبنانيين الأحرار بالحفاظ على الكلمة الحرة وقول الحقيقة مهما كانت صعبة وبمعزل عن كلفتها الكبرى.

وتدعو الجمعية القوى الأمنية إلى تحمُّل مسؤولياتها في عدم السماح بكل ما يهدد حرية الإعلاميين ووسائل الإعلام.

 

LEBANON NEWS ووكالة أخبار لبنان STARLEBANON مجموعة قنوات
للإعلامي حيدر محمد هادي الحسيني