ارتفاع نسبة مبيعات بي ام دبليو العالمية في شهر كانون الثاني / يناير

      التعليقات على ارتفاع نسبة مبيعات بي ام دبليو العالمية في شهر كانون الثاني / يناير مغلقة

بدأت مجموعة بي ام دبليو العام 2019 بنتائج مبيعات إيجابية، حيث ارتفع المعدل العالمي لتسليم سيارات العلامات التجارية الثلاث الممتازة بنسبة 0.5% في شهر كانون الثاني / يناير، مع  توصيل ما بلغ مجموعه 170,463 سيارة بي ام دبليو وميني ورولز-رويس إلى العملاء في مختلف الأرجاء. وتعد هذه البداية الأقوى للشركة على الإطلاق، بالرغم من الرياح المعاكسة الحالية التي تؤثر على الصناعة في العديد من الأسواق.

وقد شهد شهر كانون الثاني / يناير زيادة في مبيعات العلامة بي ام دبليو بنسبة 0.8% ليبلغ بذلك عدد سيارتها الإجمالي التي جرى تسليمها عالمياً 149,616، وهو رقم قياسي جديد لهذا الشهر. وتم تعويض محدودية توافر بعض الطرازات المدمجة والتغيير الحالي في طرازات BMW X5 و BMW 3 عبر مبيعات BMW X3، التي زادت بأكثر من الضعف (22,818 / + 138.3%) ومبيعات BMW X4 الجديدة (4,397 / + 36.9%).

وازداد إجمالي مبيعات مجموعة بي ام دبليو للسيارات الكهربائية بنسبة 1.4% مقارنةً بشهر كانون الثاني / يناير من العام الماضي، حيث تم تسليم 7,234 سيارة للعملاء في جميع أنحاء العالم. وقد تحققت هذه الزيادة على الرغم من الإتاحة المحدودة لسيارتين هجينتين رئيسيتين بسبب التغييرات في طراز السيارات. ومن المتوقع أن يؤدي طرح سيارة BMW 330e وسيارة BMW X5 xDrive45e الجديدتين في وقت لاحق من هذا العام لدعم المزيد من نمو المبيعات لمجموعة الشركة من السيارات القابلة للشحن بالكهرباء.

تعد سيارة BMW i3 السيارة الكهربائية الأكثر مبيعاً في الشركة، حيث ساعد تقديم بطارية اختيارية جديدة أكثر قوة في أواخر العام الماضي في نمو مبيعات i3 في كانون الثاني / يناير إلى 2,598، بزيادة 30.4% عن الشهر نفسه من العام الماضي. وكذلك لعبت سيارة BMW 530e (استهلاك الوقود المجمّع: 2.1-2.2 لتر / 100 كم؛ استهلاك الطاقة المجمّع: 13.6-13.3 كيلووات في الساعة / 100 كم، وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون المجمّعة: 49-47 غرام / كم) دوراً في تحريك كبيراً في دفع عجلة نمو المبيعات، مع ارتفاع نسبة تسليم السيارات إلى 82.0 % (1,722 سيارة).

من ناحية أخرى، سيشهد عام 2019 إطلاق “ميني الكتريك”، السيارة الكهربائية بالكامل التي سيتم تقديمها للجمهور في وقت لاحق من هذا العام. ومن المتوقع أن تواصل النجاح الذي حققته “ميني  كونتريمان كوبر SE” الهجينة (استهلاك الوقود المجمّع: 2.4-2.5 لتر / 100 كم، استهلاك الطاقة المجمعة 13.7-13.4 كيلووات في الساعة / 100 كم، وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون المجمّعة:: 56-55 غرام / كم)، والتي نمت مبيعاتها بنسبة 25.7 % في شهر كانون الثاني / يناير (1,027) محققة بذلك نسبة 18.0 % من مبيعات “ميني كونتريمان”. وقد بلغ مجموع عدد سيارات ميني التي سُلّمت للعملاء في كانون الثاني / يناير 20,575 (-1.7%).

وبعد السنة الثامنة من المبيعات القياسية المتتالية، بدأت “بي ام دبليو موتوراد” عام 2019 بزيادة قدرها 1.5 % في المبيعات. وفي المجموع، تم تسليم 8,578 دراجة نارية من طراز بي إم دبليو موتوراد ودراجات “ماكسي سكوتر” للعملاء في جميع أنحاء العالم في كانون الثاني / يناير.

مع استمرار الأوضاع الاقتصادية المتعسرة في العديد من الأسواق الهامة، تواصل مجموعة بي ام دبليو إستراتيجيتها لتحديد أولويات الأرباح قبل حجمها.

كان البر الرئيسي للصين المحرك الرئيسى للنمو فى الشركة فى كانون الثاني / يناير، بزيادة فى المبيعات بلغت 15.5% (63,135) خلال الشهر. ويرجع جزء كبير من هذا النمو إلى التوافر الكامل للفئة الخامسة من بي ام دبليو وسيارة BMW X3 المنتجة محلياً، والتي دخلت حيز الإنتاج في الصين في صيف العام الماضي. وكما هو متوقع، أدى تغيرات نموذجية مهمة في الولايات المتحدة الأميركية إلى انخفاض المبيعات (20,559 / -6.3%) في ثاني أكبر سوق للشركة، في حين أن العديد من الأسواق الأوروبية لا تزال تتأثر بالرياح الاقتصادية المعاكسة.

 

خلال يناير/ كانون الثاني 2019 مقارنة مع العام السابق%
أوروبا 63,696 -2.1
ألمانيا* 22,956 -6.8
المملكة المتحدة 10,399 +4.0
آسيا 75,881 +6.7
الصين (البر الرئيسي) 63,135 +15.5
اليابان 3,026 -16.6
الأميركيتان 26,786 -6.2
الولايات المتحدة 20,559 -6.3
أميركا اللاتينية 3,815 -0.9

* أرقام تسجيل مؤقتة

مبيعات مجموعة بي ام دبليو خلال شهر كانون الثاني / يناير في لمحة سريعة