سامسونج ترتقي بالتكنولوجيا إلى أعلى المستويات لتعيد المساحة إلى المطبخ

      التعليقات على سامسونج ترتقي بالتكنولوجيا إلى أعلى المستويات لتعيد المساحة إلى المطبخ مغلقة

لا نستطيع تخصيص مكان في المنزل لثلاجة كبيرة في منطقة تعد فيها المساحة ذات أهمية كبرى، رغم حاجتنا لتخزين البقالة لأسابيع دون تكديس كل شيء في داخلها. لكن ماذا لو توفرت في مكان ما ثلاجة ذات مساحة داخلية واسعة للتخزين وبحجم صغير؟ أتعتبر الأمر مستحيل؟ فكر مجددا. وجدت سامسونج حلاّ لهذه المشكلة مع براد ” “ the Twin Cooling Plus بتقنية .SpaceMax وتعتبر هذه التقنية من أبرز الابتكارات لشركة سامسونج في عالم الثلاجات، وهي بنفس الأبعاد الخارجية ولكن بقدرة داخلية أكبر، بفضل التركيبة العازلة المتطورة التي تتميز بها.

وتتميز المادة العازلة في ثلاجات SpaceMax برقّتها وقابليتها لاستهلاك طاقة أقل بفضل المستوى العالي من الفعالية التي تتمتع به. وتوفر مساحة داخلية واسعة تتسع لما يصل إلى 620 لترًا بفضل تقنية SpaceMax، ما يخلق مساحة أكبر في الداخل دون زيادة الأبعاد الخارجية.

كونها الثلاجة الأكبر ضمن فئتها، وتتميز بخاصية المساحة الواسعة، تعمل Twin Cooling Plus من سامسونج بتقنية SpaceMax بضواغط مزدوجة مستقلة لمنع الروائح التي قد تؤثر على الثلج أو الطعام لأن أنظمة التبريد المزدوجة تمنع الهواء من الانتقال بين الثلاجة والبراد. وتحفظ خاصية التبريد المتميزة لنظام التبريد المزدوج عملية تدفق الهواء المكثف والبارد لتبريد الطعام والمشروبات في فترة قصيرة دون تراكم الثلج. ويؤمن نظام التبريد الثنائي الممتاز مع ميزة Cooling Precise Chef التحكم الدقيق في درجة الحرارة في كلي المنطقتين، ما يوفر نمط حياة صحي، طاقة، ووقت ويخلق بيئة مؤاتية لحفظ الطعام ليكون باردًا وطازجًا.

بينما تنظر إلى الثلاجة العملاقة التي تستحوذ مساحة كبيرة من مطبخك في الوقت الحالي، فكّر فقط كم سيكون رائعا إستعادة هذه المساحة القيمة، فضلا عن توفير الطاقة وتحسين جودة الطعام أثناء تخزينه. ستزيد ثلاجة Twin Cooling Plus من سامسونج المزودة بتقنية SpaceMax متعة لا توصف إلى حياتك.